تعرّف على المنهاج الرمضاني الذي تشهده العتبة الكاظمية المقدسة


إحياءً لأيام شهر رمضان المبارك، شهر الخير واليُمن والمغفرة، الذي قال فيه رسول الله "صلى الله عليه وآله": (أيّها النّاس أنّه قد أقبل إليكم شهر الله بالبركة والرحمة والمغفرة، شهر هو عند الله أفضل الشّهور، وأيّامه أفضل الأيّام، ولياليه أفضل اللّيالي، وساعاته أفضل السّاعات، هو شهر دُعيتم فيه الى ضيافة الله، وجُعلتم فيه من أهل كرامة الله).
أعدّت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة، منهاجاً خاصاً وحافلاً بالنشاطات الدينية والإيمانية, ويشتمل على إقامة الختمة القرآنية المرتلة في الساعة (5،30) عصراً، وقراءة دعاء الافتتاح بعد الافطار، فضلاً عن إقامة الجلسات القرآنية التعليمية للرجال وللنساء، والمحفل القرآني اليومي، وكذلك مجالس للوعظ والإرشاد الديني والاضطلاع بالدور التوجيهي والتربوي لمعالجة الظواهر الاجتماعية السلبية بأسلوب علميّ رصين بمشاركة خطيب المنبر الحسيني فضيلة الشيخ مهند الحلّي.
كما أن هناك برامج خاصة بليالي القدر بإذنه تعالى.
من الجدير بالذكر أن الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تحرص على تقديم أفضل الخدمات للزائرين الكرام في هذا الشهر الفضيل.