الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة تحتفي بالطلبة الأيتام المتفوقين في مؤسسة اليتيم الخيرية


إيماناً بمسؤوليتها والتزامها الأخلاقي تجاه الأيتام واهتمامها بذوي الشهداء، وانطلاقاً من دورها الإنساني والريادي المستمد قوته وعطائه من الإمامين الكاظمين "عليهما السلام"، استضافت الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة حفل تكريم الطلبة الأيتام المتفوقين بالتعاون مع مؤسسة اليتيم الخيرية فرع مدينة الكاظمية المقدسة، تحت شعار: ( لهم سَند .. طول الأمد)، بحضور عضو مجلس الإدارة الحاج محمد البنّاء وعدد من الطلبة وذويهم.
استهل الحفل بتلاوة معطّرة من الذكر الحكيم شّنف بها أسماع الحاضرين القارئ السيد عبد الكريم قاسم، بعدها قرأت إنشودة الفردوس بمشاركة فرقة إنشاد الجوادين، تلتها كلمة المؤسسة اليتيم الخيرية ألقاها السيد مصطفى علي المالكي تقدّم في مطلعها بالشكر والتقدير إلى الأمانة العامة للعتبة الكاظمية المقدسة لجهودها المباركة في رعاية هذا الحفل المبارك.
كما قدّم شرحاً موجزاً عن دور المؤسسة وبرامجها ونشاطاتها ودورها في كفالة الأيتام ورعاية الأرامل، وأشار إلى المسؤولية الكبيرة التي تقع على الجميع تجاه تلك العوائل، وضرورة السعي في قضاء حوائجهم والتخفيف من معاناتهم وتأمين سُبل العيش الكريم لهم.
وشهد الحفل فقرات عدّة منها عرضٍ تسجيلي بعنوان : (أغيثوا برائتي)، فضلاً عن فعاليات للطلبة الأيتام من خلال قراءة مجموعة من الأناشيد، كما تخلل الحفل فقرة الأسئلة والأجوبة واختتم بتكريم الطلبة والطالبات الأعزاء المتفوقين، وتوزيع الشهادات التقديرية والهدايا التشجيعية إليهم.
من الجدير بالذكر أنّ الأمانة العامّة للعتبة المقدسة تؤكّد حرصها الدائم على الرعاية والاهتمام بهذه الشريحة الاجتماعية وتسعى لتطوير قابلياتهم الدراسية والمعرفية، والمساهمة في تشجيعهم على دوام المثابرة والتفوّق لتحقيق أعلى درجات الطموح.